سلة المشتريات

تجربة بنك الجزيرة في التحول إلى المالية الإسلامية

تجربة بنك الجزيرة في التحول إلى المالية الإسلامية
جديد
تجربة بنك الجزيرة في التحول إلى المالية الإسلامية
* السعر لا يشمل الضربية.
  • المؤلف: المجموعة الشرعية في بنك الجزيرة
50.00 ريال

تجربة رائدة في مجال تحول البنوك التقليدية إلى بنوك إسلامية ينقلها بنك الجزيرة إلى البنوك والمؤسسات المالية التقليدية الراغبة في التحول للمالية الإسلامية، وتمهد الطريق للمؤسسات المالية الأخرى كي تخطو بخطى ثابتة نحو التحول إلى المصرفية الإسلامية.

وقد عنت هذه الدراسة برصد تطور المالية الإسلامية، وفي المملكة العربية السعودية على وجه الخصوص، والتعريف بالإطار الفلسفي والتطبيقي لصناعة المالية الإسلامية واستشراف مستقبلها، مع التركيز على دراسة تجربة بنك الجزيرة في التحول للمالية الإسلامية وتحليلها، وعرض مراحلها وطرقها، والتحديات التي واجهت هذه التجربة، وكيفية التغلب عليها وتجاوزها، وملامح الإفادة من هذه التجربة، واستشراف المستقبل المأمول من ورائها.

والمؤمل أن تسهم نتائج هذه الدراسة في إفادة البنوك والمؤسسات المالية التقليدية الراغبة في التحول إلى المالية الإسلامية، وأن تكون الدراسة عونًا للباحثين والمراكز البحثية في التعرف على المعلومات المستجدة في هذا المجال.

الكتاب
الترقيم الدولي ISBN978-603-8181-94-2
اللغةالعربية
التجليدكرتوني
نوع الورقشمواة ياباني
عدد الصفحات264
المقاس17 × 24 سم
عدد المجلدات1
الوزن900 جم
رقم الطبعة1
سنة الطبع2022
فريق الدراسة5
تقديم بقلم رئيس مجلس إدارة بنك الجزيرة المهندس/ طارق بن عثمان القصبي7
تقديم بقلم رئيس اللجنة الشرعية عبد الله بن سليمان المنيع9
ملخص الدراسة11
هدف الدراسة ومنهجيتها11
تطور المالية الإسلامية11
قرار التحول إلى المالية الإسلامية13
منهج تحول بنك الجزيرة إلى المالية الإسلامية13
مراحل تحول بنك الجزيرة إلى المالية الإسلامية15
دور الحوكمة الشرعية في إدارة عملية التحول17
التحول والأداء المالي للبنك18
المسؤولية الاجتماعية19
الإفادة من التجربة واستشراف المستقبل19
فهرس الموضوعات21
قائمة الجداول25
قائمة الأشكال27
مقدمة الدراسة29
أهمية الدراسة29
مشكلة الدراسة30
تساؤلات الدراسة31
أهداف الدراسة31
الدراسات السابقة32
منهج الدراسة32
المقابلات الشخصية33
تقسيمات الدراسة35
القسم الأول: المالية الإسلامية.. المفهوم والتطور39
الفصل الأول: تطور المالية الإسلامية41
توطئة43
1/1/1 مراحل تطور المالية الإسلامية45
1/1/2 مؤسسات الصناعة المالية الإسلامية54
1/1/3 منتجات المالية الإسلامية58
1/1/4 خدمات المالية الإسلامية62
1/1/5 دراسة تحليلية إحصائية لتطور المالية الإسلامية العالمية67
الفصل الثاني: المالية الإسلامية في المملكة العربية السعودية: النشأة والتطور وآفاق المستقبل83
1/2/1 تاريخ المالية الإسلامية في المملكة85
1/2/2 مشاركة المملكة في أصول المالية الإسلامية87
1/2/3 تشريعات المالية الإسلامية في المملكة91
1/2/4 مكانة المالية الإسلامية في برنامج تطوير القطاع المالي أحد برامج الرؤية96
القسم الثاني: بنك الجزيرة رائد التحول إلى المالية الإسلامية107
توطئة109
الفصل الأول: تحول بنك الجزيرة إلى المالية الإسلامية.. الأسس والمبادئ111
2/1/1 التحول إلى المالية الإسلامية؛ (مدخل مفاهيمي)113
2/1/2 تحول بنك الجزيرة إلى المالية الإسلامية؛ (الأسباب والدوافع)115
2/1/3 منهج تحول بنك الجزيرة إلى المالية الإسلامية117
الفصل الثاني: تحول بنك الجزيرة؛ المراحل والممكّنات والتحديات125
توطئة127
2/2/1 مراحل بنك الجزيرة128
2/2/2 ممكّنات تحول بنك الجزيرة143
2/2/3 تحديات تحول بنك الجزيرة146
الفصل الثالث: الحوكمة الشرعية للتحول إلى المالية الإسلامية153
توطئة155
2/3/1 اللجنة الشرعية156
2/3/2 المجموعة الشرعية163
2/3/3 دور الحوكمة الشرعية في التحول168
2/3/4 منتجات المالية الإسلامية في بنك الجزيرة181
الفصل الرابع: الجوانب الإيجابية من تجربة تحول بنك الجزيرة189
توطئة191
2/4/1 أثر تحول بنك الجزيرة في الأداء المالي192
2/4/2 الريادة والابتكار في منتجات المالية الإسلامية202
2/4/3 المسؤولية الاجتماعية في بنك الجزيرة209
2/4/4 جوائز بنك الجزيرة223
الفصل الخامس: الإفادة من تجربة تحول بنك الجزيرة واستشراف مستقبل صناعة المالية الإسلامية227
2/5/1 الإفادة من تجربة تحول بنك الجزيرة229
2/5/2 استشراف مستقبل صناعة المالية الإسلامية235
خاتمة الدراسة241
أولًا: أبرز نتائج الدراسة241
ثانيًا: أبرز توصيات الدراسة243
ملاحق الدراسة245
بيان اللجنة الشرعية في بنك الجزيرة عن التحول الكامل للبنك إلى المالية الإسلامية في يناير 2007م247
ثبت المصادر والمراجع249
المراجع العربية249
المراجع باللغة الإنجليزية259
المواقع الإلكترونية261

تقديم بقلم

رئيس مجلس إدارة بنك الجزيرة

المهندس/ طارق بن عثمان القصبي

الحمدُ لله ربِّ العالمين، والصلاةُ والسلامُ على أشرفِ المرسلين نبيِّنا محمدٍ، وعلى آله وصحبه أجمعين.  

وبعد:

يُسعدني بالنيابة عن أعضاء مجلس إدارة بنك الجزيرة أنْ أقدم لكم هذه الدراسة بعنوان: «تجرِبة بنك الجزيرة في التحول إلى المالية الإسلامية» التي ترصد تجرِبة البنك الفريدة في التحوّل الكامل إلى تطبيق المعاملات المتوافقة مع أحكام الشريعة، وتقديم نموذج يُحتذى به في صناعة المالية الإسلامية؛ ليصبح أول بنك تقليدي في المملكة يتحوَّل إلى المصرفية الإسلامية تحولًا كاملًا.

لقد واجهتْ عملية التحول سلسلةً طويلةً من التحديات والمعوِّقات، وبفضل الله ثمَّ بدعم البنك المركزي السعودي، وبإصرار مُلَّاك بنك الجزيرة ومجالس إدارته المتعاقبة، وإدارته التنفيذية، وقناعتهم الراسخة في جدوى تبنِّي هذا المشروع الرائد، استطاع البنك تجاوز هذه التحديات بواسطة اختيار منهج الإحلال المرحلي المتدرِّج خلال زمنٍ يصل إلى تسع سنوات، فصنعت قصة نجاح مميزة وجديرة بأنْ تُروى.

إننا في بنك الجزيرة إذْ نُهدي هذه الدراسة للباحثين والمهتمِّين وعموم المجتمع؛ لنأمل أن نقدِّم قيمةً مضافةً إلى الدراسات والبحوث في مجال المالية الإسلامية، وأن نمهِّد الطريق للمؤسسات المالية الأخرى الراغبة في التحوّل كي تخطو بخُطًى ثابتة نحو التحول إلى المصرفية الإسلامية، وهو ما سيُساهم في جعل المملكة العربية السعودية مركزًا للمالية الإسلامية.

وأودُّ أن أقدِّم الشكر والتقدير إلى جميع مَن ساهم في هذه التجرِبة الرائدة، وأخصُّ بالذكر الأستاذ مشاري بن إبراهيم المشاري، الرئيس التنفيذي في بداية مرحلة التحول، والدكتور محمد بن سعيد الغامدي، الذي تولّى منصب مساعد المدير العام للخدمات المصرفية الإسلامية، وأشرف على مشروع التحول إشرافًا مباشرًا، والدكتور محمد بن علي القري، عضو اللجنة الاستشارية التحضيرية عند تكوين اللجنة الشرعية عام 1998م، والأستاذ لاحم بن حمد الناصر، أمين اللجنة الشرعية حينذاك.

كما لا يفوتني أن أقدِّم الشكر للدكتور فهد بن علي العليان، رئيس المجموعة الشرعية ومجموعة المسؤولية الاجتماعية، وفريق العمل الحاليين الذين بذلوا جهودًا مقدرة لإنجاز هذه الدراسة التوثيقية. 

وأقدم أوفر الشكر وأجزله لقيادتنا الرشيدة التي وفّرت البيئة التي تساعد على النجاح لقطاع الأعمال عمومًا والمصارف خصوصًا.

وختامًا.. 

نشكر المولى عز وجل على توفيقه وإحسانه لتحقيق هذه النجاح، فالحمد لله رب العالمين.

 

تقديم رئيس اللجنة الشرعية

عبد الله بن سليمان المنيع

الحمد لله ربّ العالمين، والصلاةُ والسلامُ على أشرف المرسلين نبيِّنا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين. 

وبعد:

السادة الباحثين والقراء الكرام..

أحمد الله عز وجل أنْ منّ على بنك الجزيرة بتوثيق هذه التجرِبة عبر إصدار دراسة بعنوان: «تجرِبة بنك الجزيرة في التحول إلى المالية الإسلامية»، والتي تحكي قصة نجاح البنك في التحول الكامل إلى المصرفية الإسلامية.

لقد وفقنا الله سبحانه وتعالى في اللجنة الشرعية بعضوية أخويّ معالي الشيخ الدكتور/ عبد الله بن محمد المطلق، وفضيلة الدكتور/ محمد بن علي القري، بالمشاركة في هذه الدراسة والإشراف عليها أثناء مراحل إعدادها وحتى الانتهاء منها.

إن من فضل الله عز وجل أنْ قدَّر لنا مشاركة إخواننا في مجلس إدارة بنك الجزيرة منذ البدايات الأولى لمشروع تحوّل بنك الجزيرة إلى المالية الإسلامية، وما واجهه من تحديات استدعت العمل الجادّ والاجتهاد وبذل الوسع في ضبط عمليات التحول وإتمامها على الوجه المطلوب، وقد تحقق هذا النجاح بفضل الله، ثم جهود كل القائمين على هذا المشروع المبارك من مُلّاك ومسؤولين وموظفين.

إن تجرِبة تحول بنك الجزيرة إلى المالية الإسلامية لتُعدُّ دليلًا واضحًا على إمكانية تحول المؤسسات التقليدية للعمل وفق أحكام الشريعة متى صدقت النية ووجِد العمل المخلص الجاد. 

وإنني في هذا المقام لأهيب بالمؤسسات المالية أن تستفيد من هذه التجرِبة المميزة للإقدام على التحول الكامل إلى المصرفية الإسلامية؛ لتحقيق مقاصد الشريعة في تطبيق التعاملات المالية الإسلامية.

ولا يسعني في الختام سوى التقدّم بالشكر والتقدير إلى الذين ساهموا في إنجاز هذه التجرِبة، وأخص بالذكر المهندس/ طارق بن عثمان القصبي رئيس مجلس الإدارة الحالي، الذي كان داعمًا لها منذ أن كان عضوًا في المجلس أثناء فترة التحول، والدكتور عبد الستار بن عبد الكريم أبو غدة رحمه الله الذي كانت له إسهاماته الجليلة مذْ كان عضوًا في اللجنة الاستشارية التحضيرية المشكّلة عام 1998م، وطوال فترات عضويته المتعاقبة في اللجنة الشرعية، والدكتور حمزة بن حسين الفعر، عضو اللجنة الشرعية مدة عضويته في اللجنة.

أسأل الله عز وجل أن يبارك في هذه الجهود، ويخلص النيات له سبحانه، والصلاة والسلام على نبيِّنا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين.


مقدمة الدراسة

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبيِّنا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين. 

أما بعد:

تعنى هذه الدراسة برصد تطور المالية الإسلامية في المملكة العربية السعودية على وجه الخصوص، والتعريف بالإطار الفلسفي والتطبيقي لصناعة المالية الإسلامية واستشراف مستقبلها، مع التركيز على دراسة تجرِبة بنك الجزيرة في التحول للمالية الإسلامية وتحليلها، وعرض مراحلها، وطرقها، والتحديات، وكيفية تجاوزها، وملامح الإفادة من هذه التجرِبة، واستشراف المستقبل.

والمؤمَّل أن تسهم نتائج الدراسة في إفادة البنوك والمؤسسات المالية التقليدية الراغبة في التحول إلى المالية الإسلامية، وأن تكون الدراسة عونًا للباحثين والمراكز البحثية في التعرف على المعلومات الحديثة في هذا المجال.

أهمية الدراسة: 

تأتي أهميتها مما يلي:

1- موضوعها الذي يبحث في التعريف بالمالية الإسلامية عمومًا، وتجرِبة بنك الجزيرة فيها على وجه الخصوص، والإفادة من مراحل التحول وآلياتها، وكيفية تجاوز الصعوبات والعقبات.

2- نتائج الدراسة مهمة للبنوك والمؤسسات المالية التقليدية الراغبة في التحول للمالية الإسلامية، بالإضافة إلى الأجهزة الرقابية والتنظيمية التي تحتاج لدعم عمليات التحول للمالية الإسلامية والإشراف عليها.

3- يعين الإطار النظري والتطبيقي الباحثين والمراكز البحثية في التعرف على المعلومات الحديثة في هذا الموضوع.

مشكلة الدراسة:

تُعدّ المالية الإسلامية اليوم من أبرز التطورات التي يشهدها القطاع المالي في جميع أنحاء العالم، فقد نمت صناعة الخدمات المالية الإسلامية بقدر كبير، وانتشرت على مساحة جغرافية واسعة حول العالم، ويتفاوت الاهتمام بالمالية الإسلامية بين التبني الكامل لها وبين التطبيق الجزئي، وقد أفرزت تجرِبة المالية الإسلامية خلال ستين سنة ماضية الكثير من الدروس المفيدة التي تنفع التجارب، وتزيد من قوتها وتأثيرها في المنظومة المالية الحالية، وهذا أدى إلى سعي المصارف التقليدية في التحول جزئيًّا أو كليًّا تجاه المالية الإسلامية، في محاولة لجذب شريحة جديدة من العملاء، مع المحافظة على قاعدة العملاء الحاليين لديها.

كما شهدت السنوات الأخيرة نموًّا هائلًا في قطاعات الاقتصاد الإسلامي عمومًا، والمالية الإسلامية على وجه الخصوص، وصاحب ذلك اهتمام كبير من قبل مؤسسات مالية واقتصادية كي تتوافق أعمالها مع الشريعة الإسلامية، وامتد هذا الاهتمام ليشمل الأجهزة الإشرافية، والمؤسسات الحكومية المعنية، وفي المقابل لم توثق أساليب التحول وخطواته، مما حصر المعرفة بقصة التحول وتفاصيله وصعوباته في أطراف محددة، مثل المستشارين القائمين على عملية التحول، والبنك المتحول نفسه، إضافة إلى الأجهزة الرقابية.

لأجل ذلك تحاول هذه الدراسة إلقاء الضوء على تجرِبة رائدة وفريدة على مستوى المؤسسات المالية في المملكة العربية السعودية، وهي تجرِبة بنك الجزيرة، للإفادة من هذه التجرِبة في التحول للمالية الإسلامية، ولتوثيق هذه المسيرة عسى أن يكون عملنا حافزًا لتوثيق مسيرة منجزات أخرى في حقول شتى.

تساؤلات الدراسة:

تحاول الدراسة الإجابة عن عدد من التساؤلات المهمة، منها:

1- كيف تطوّرت المالية الإسلامية في العالم، وفي المملكة العربية السعودية على وجه الخصوص؟

2- ما الإطار الفلسفي والتطبيقي لصناعة المالية الإسلامية؟

3- ما المكتسبات التي حققتها صناعة المالية الإسلامية في المملكة، وما مستقبلها في ضوء رؤية المملكة 2030؟

4- ما المراحل التي مرَّ بها بنك الجزيرة في التحول للمالية الإسلامية؟ وما التحديات التي واجهها، وكيف تجاوزها؟

5- كيف يمكن نقل تجرِبة بنك الجزيرة للإفادة منها من قبل المؤسسات المالية التقليدية في المملكة العربية السعودية، وفي العالم؟

أهداف الدراسة:

1- رصد تطور المالية الإسلامية، في العالم عمومًا والمملكة خصوصًا، والمسارات المتوقعة لنموها في المستقبل.

2- نشر تجرِبة بنك الجزيرة في التحول من المالية التقليدية إلى المالية الإسلامية، وتقويمها.

3- دراسة مراحل تحول بنك الجزيرة، وتحليلها، والإفادة من الأساليب التي اختارها البنك للتغلب على التحديات التي واجهته في عملية التحول.

الدراسات السابقة:

يوجد العديد من الدراسات والأبحاث والتقارير التي رصدت تجرِبة المالية الإسلامية عمومًا، واعتنت بالتحول للمالية الإسلامية سواء على المستوى المحلي أو الإقليمي أو الدولي.

وتتميز هذه الدراسة عن تلك الدراسات والتقارير بعرض أحدث المعلومات والإحصاءات عن تجرِبة جديدة لم تُدرس من قبل ثمّ تحليلها، وهي تجرِبة بنك الجزيرة، إضافة إلى تقويم التجرِبة لإبراز الجوانب الإيجابية التي تفيد في الاقتباس منها.

منهج الدراسة:

استخدم فريق الدراسة المنهج الاستقرائي، والمنهج الوصفي التحليلي، وذلك بالرجوع إلى الدراسات والتقارير والوثائق ذات العلاقة، ووصف التجرِبة محل الدراسة وتوثيقها وتحليلها حسب الضوابط الآتية:

1- الالتزام بالمنهج العلمي للبحث العلمي.

2- التحليل العلمي وفق أدلة وبراهين شرعية واقتصادية واضحة.

3- توثيق مصادر المعلومات والبيانات المستخدمة في الدراسة ومراجعها في قائمة خاصة، دون التوثيق الأكاديمي للمعلومات المستخلصة من خبرة فريق الدراسة، وما حصل عليه من وثائق خاصة ببنك الجزيرة، وما جرى من مقابلات مع العلماء والخبراء؛ وذلك مراعاة لطبيعة الدراسة التي هي أقرب إلى التقارير الفنية منها إلى الرسائل الأكاديمية والبحوث المتخصصة.

4- إجراء المقابلات المتخصصة مع المسؤولين في البنك للتعرف على تاريخ التجرِبة وعناصر النجاح والصعوبات.

5- الالتزام بالبيانات والإحصاءات الحديثة.

6- صياغة المحتوى وتحريره بأسلوب يلائم القارئ غير المتخصص بما لا يخلّ بالطرح العلمي.

المقابلات الشخصية:

من مزايا هذه الدراسة اختيار فريقها إجراء المقابلات الشخصية من بين أدوات البحث النوعي، باعتبار أن موضوع الدراسة توثيقي مرحلي، وتعد مقابلة الشخصيات التي عاصرت تلك المرحلة من أهم مصادر المعلومة، فهي تزود بكمٍّ كبير من المعلومات، وتمكِّن فريق الدراسة من التعرُّف على أفكار عينة الدراسة ووجهات نظرهم.

وتكونت العينة من ثمانية عشر فردًا روعي في اختيارهم معيارين هما:

العمل في بنك الجزيرة أثناء فترة التحول (1998-2007).

ألا يكونوا على رأس العمل حين إعداد الدراسة.

استخدمت الدراسة أسلوب المقابلة المقننة؛ وهو نوع من المقابلة جرى التحضير لها بإعداد قائمة من عدة أسئلة ضمن خمسة محاور، ثمّ عرضت على خمسة من الأكاديميين والخبراء العاملين في الصناعة ممن يحملون درجة الدكتوراه لتحكيمها.

وتستهدف المقابلة المقننة جمع المعلومات بواسطة عدد من الأسئلة المعدة سلفًا للتعرف على أفكار أفراد العينة ووجهات نظرهم حول موضوع الدراسة، وقد استنبطت الأسئلة من الدراسات السابقة ذات الصلة بالموضوع، مع إتاحة الحرية لأفراد العينة لتجاوز الأسئلة التي لا يرغبون في الإجابة عنها، أو لا يملكون معلومات كافية حولها، مع منح الفرصة لأي فرد كي يضيف معلومات يرى أهمية توثيقها في التجرِبة ولم تعالجها الأسئلة المعروضة. 

وقد لجأ فريق الدراسة في المقابلات إلى أسلوب المقابلة عبر الاتصال المرئي بواسطة البرامج التقنية الحديثة، إذ كان تاريخ المقابلات من شهر يونيو إلى شهر أكتوبر من عام 2020م، وهي متوافقة مع تطبيق الإجراءات الاحترازية للوقاية من وباء فايروس كورونا، كما سجّل فريق الدراسة جميع المقابلات الشخصية بعد استئذان أفراد العينة، من أجل تدوين مضمون المقابلات كاملًا؛ تمهيدًا لتصنيف البيانات وتحليلها، علمًا أن كل مقابلة استغرقت من 30 إلى 90 دقيقة.

وفي الجدول التالي بيان لمناصب مجتمع الدراسة الذين أجريت معهم المقابلات:

جدول رقم (1)

مناصب أعضاء مقابلات الدراسة

المنصب عدد الأفراد

عضو مجلس الإدارة 2

رئيس تنفيذي 1

عضو لجنة شرعية 3

مسؤول في المجموعة الشرعية 4

مسؤول في مجموعة الخزينة 1

مسؤول في مجموعة الشركات 3

مسؤول في مجموعة التجزئة 1

مسؤول في الشركة المالية (كابيتال) 1

مسؤول في شركة التكافل 1

مسؤول في شركة التطوير العقاري 1


تقسيمات الدراسة:

جاءت الدراسة في سبعة فصول مقسمة إلى قسمين:

القسم الأول: المالية الإسلامية: المفهوم والتطور.

الفصل الأول: تطور المالية الإسلامية.

1/1/1 مراحل تطور المالية الإسلامية.

1/1/2 مؤسسات الصناعة المالية الإسلامية.

1/1/3 منتجات المالية الإسلامية.

1/1/4 خدمات المالية الإسلامية.

1/1/5 دراسة تحليلية إحصائية لتطور المالية الإسلامية العالمية.

الفصل الثاني: المالية الإسلامية في المملكة العربية السعودية: النشأة والتطور وآفاق المستقبل

1/2/1 تاريخ المالية الإسلامية في المملكة العربية السعودية.

1/2/2مشاركة المملكة العربية السعودية في أصول المالية الإسلامية.

1/2/3 تشريعات المالية الإسلامية في المملكة العربية السعودية.

1/2/4 مكانة المالية الإسلامية في برنامج تطوير القطاع المالي ضمن برامج الرؤية.

القسم الثاني: بنك الجزيرة: رائد التحول إلى المالية الإسلامية.

الفصل الأول: تحول بنك الجزيرة إلى المالية الإسلامية: الأسس والمبادئ.

2/1/1 التحول إلى المالية الإسلامية: مدخل مفاهيمي.

2/1/2 تحول بنك الجزيرة إلى المالية الإسلامية: الأسباب والدوافع.

2/1/3 منهج تحول بنك الجزيرة إلى المالية الإسلامية.

الفصل الثاني: تحول بنك الجزيرة: المراحل والممكّنات والتحديات.

2/2/1 مراحل بنك الجزيرة.

2/2/2 ممكّنات تحول بنك الجزيرة.

2/2/3 تحديات تحول بنك الجزيرة.

الفصل الثالث: الحوكمة الشرعية للتحول إلى المالية الإسلامية.

2/3/1 اللجنة الشرعية.

2/3/2 المجموعة الشرعية.

2/3/3 دور الحوكمة الشرعية في التحول.

2/3/4 منتجات المالية الإسلامية في بنك الجزيرة.

الفصل الرابع: الجوانب الإيجابية في تجربة تحول بنك الجزيرة.

2/4/1 أثر تحول بنك الجزيرة في الأداء المالي.

2/4/2 الريادة والابتكار في منتجات المالية الإسلامية.

2/4/3 المسؤولية الاجتماعية في بنك الجزيرة.

2/4/4 جوائز بنك الجزيرة.

الفصل الخامس: الإفادة من تجرِبة تحول بنك الجزيرة واستشراف مستقبل صناعة المالية الإسلامية.

2/5/1 الإفادة من تجرِبة تحول بنك الجزيرة.

2/5/2 استشراف مستقبل صناعة المالية الإسلامية.